وجدة : معرض الخط البصمة الهوية

نظم مركز الدراسات والبحوث الإنسانية بوجدة بتنسيق مع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية،المعرض الوطني الأول للخط المغربي تحت شعارالخط البصمة الهوية وذلك من أول يوم أمس إلى غاية 29 يوليوزالجاري وذلك بمقر المركز- منار المعرفة. وقد حضر خلال حفل افتتاح المعرض نخبة من المثقفين على رأسهم الدكتور مصطفى بنحمزة والذي فسر بأن أن هذه المعارض تعتبر سبيلا للإهتمام بالوطن كما بين فضيلته على أن فن الخط كان فنا ساميا وذا قيمة راقية منذ القديم كما اعتبر الدكتورعلى أن الإهتمام بالخط هو اهتمام بالثقافة الإسلامية. وتضمن المعرض نسخا نادرة من الأيات القرانية،ومخطوطات قيّمةّ تؤرخ للمنطقة وتتحدث عن مسيرتها عبر الأزمان، ولوحات تشكيلية رائعة.والتي عمل على إنجازها مجموعة من الخطاطين المغاربة الذين سهروا وقدموا جهدا هائلا من أجل تقديم هذا العمل الموصوف بالروعة والتقنية في العمل،وفد شارك في هذا المعرض التحسيسي الفنان التشكيلي والخطاط محمد قرماد والذي أحرز على الجائزة الشرفية الدولية للخطوط العالمية ببكين- بالجمهورية الصينية ،كما شارك في هذا المعرض الاستاذ حماد يوجيل فهو يعتبر من أسس الخط العربي المغربي بالإظافة إلى الرسام المغربي خالد اليعقوبي ،والاستاذ لكريشي رشيد والمهتم بخط القرأن الكريم مصطفى فلوح والفنان بنحمزة محمد والفنان خرباش اليزيد والخطاط بالدوان الملكي الأستاذ عبد الإله أمزال والدكتور محمد فاضل الفنان المحب للخط المغربي وبوحيد محمد أمين من هواة الخط المغربي. إن محبة المغاربة لخطهم جعلتهم يحرصون على إحياء جماله،وقد تنبه الشباب المعاصر إلى ذلك فأخذوا يتنافسون في إبداعاتهم بخطهم في أعمال فنية أثارت إعجاب المختصين في مختلف بقاع الأرض=في إسطنبول وفي دبي وفي القاهرة وفي غير هذه الأماكن. حساين محمد

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*